محاريب العمارة الدينية في مدينة الحيرة

صبا قيس الياسري

Abstract


الحيرة مدينة عريقة تاريخيا فهي عاصمة المناذرة ، وتعد هذه المدينة من اهم المدن العربية التاريخية التي اتسمت بالتسامح الديني ففي الحيرة تتعانق الديانة المسيحية مع المسلمة ، هذه المدينة ولدت قبـل الاسـلام وحكمتها سلسلة من العوائل والقبائل التي تراوحت ضعفا وقوة ، واهميتها تنبع لكونهـا انشـأت حضـارة عربية خالصة، وطورت الحـرف العربي الـذي نقل فيما بعـد الى مكة، وذلك لأهميتها الادبية فهذه المدينة احتوت في ثناياها على مجموعة من شـعراء المعلقات امثال طرفة بن العبد، لبيد بن ربيعة، عبيد بن الابرص، النابغة الذبياني. واحتوت الدراسة على اربعة فصول تضمن الفصل الاول مشكلة البحث وأهميته والحاجة اليه من خلال ما توثقه الدراسة من سمات جمالية وكذلك ما تسلطه من ضوء على المعمار الاسلامي والسمات الجمالية لمحاريب جوامع مدينة الحيرة وحدود البحث انحصرت في مدينة الحيرة القديمة عام 2015 في محاريب العمارة الدينية الإسلامية في مدينة الحيرة من خلال تحقيق هدف الدراسة وهو الكشف عن سمات ومميزات محاريب العمارة الدينية الإسلامية في مدينة الحيرة ومن ثم الفصل الثاني الإطار النظري الذي تكون من مبحثين : اشتمل المبحث الأول - مدينة الحيرة تاريخيا (التسمية. المناخ. المكان) اما المبحث الثاني - العمارة الدينية الاسلامية في مدينة الحيرة دراسة ميدانية لجوامع مدينة الحيرة وقد تم وصفها بشكل كامل، وكذلك تضمن الدراسات السابقة غير المنشورة والمنشورة. وتم اختتام هذا الفصل بمؤشرات الإطار النظري التي ساعدت في تحليل عينة الدراسة التي تم تحليلها في الفصل الثالث ضمن اجراءات البحث لتنتهي الدراسة بمجموعة من النتائج في الفصل الرابع واهم نتائج البحث كانت:

1. بعض الجوامع المحراب متنوع في المعالجة الجمالية وغني بالزخارف الخاضعة لدراسة جمالية واضحة.

2. تبدو بعض اشكال المحاريب من البساطة التي لا تعكس سوى الناحية الوظيفية للمحراب.

3. بعض المحاريب مزدانة ببلاطات القاشاني.

وانتهت الدراسة بالاستنتاجات والتوصيات والمقترحات والمصادر

Full Text:

PDF

Refbacks

  • There are currently no refbacks.